المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
*خير النبيين لم تُحصر فضائله .... مهما تصدت لها الأسفار والكتب   * خير النبيين لم يُقرَن به أحدٌ .... وهكذا الشمس لم تُقرَن بها الشهب
الأقسام
حديث اليوم
( لا تحسبن الموت موت البلى ... فإنما الموت سؤال الرجال ) ( كلاهما موت ولكن ذا ... أشد من ذاك لذل السؤال )
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبي هريرة- رضي اللّه عنه- قال: جاء رجل إلى الرّسول صلّى اللّه عليه وسلّم، فقال: يا رسول اللّه! من أحقّ النّاس بحسن صحابتي؟ قال «أمّك». قال: ثمّ من؟ قال: «أمّك». قال: ثمّ من؟. قال: «أمّك». قال: ثمّ من؟ قال «أبوك». البخاري- الفتح 10 (5971) واللفظ له، مسلم (2548).
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
بيان واتفاق بخصوص ما جاء من عبارات موهمة في كتاب اللغة العربية ( التّكوين )
تاريخ: 10/10/18
عدد المشاهدات:
رقم الفتوى:

بيان واتفاق بخصوص ما جاء من عبارات موهمة في كتاب اللغة العربية ( التّكوين )

الاهل الأحباب:
وصلنا اتصالات ورسائل بخصوص بعض النصوص المدرجة في كتاب اللغة العربية( التكوين) للمرحلة الابتدائية .

التي قد تثير دخناً حول مفهوم الخلق والايجاد في عقيدة المسلمين وغيرهم .
ومثال ذلك ما جاء في كتاب الصف الرابع :
1.( قررت الأرض أن تعطي للحيوانات التي تعيش على الارض أصواتا، فأعطت الكلب النّباح، والقطو المواء...).
2. ( السماء أيضا قررت ان تمنح أصواتا للمخلوقات التي تطير في الفضاء....ولمن عندما جاءت السماء تعطي الغراب صوتا بحثت عنه ولم تجده).
ولأنّنا نؤمن بلغة الحوار وسماع الآخر والاستبيان منه مباشرة تمّ التواصل وعقد جلسة مع مؤلف الكتاب ، د. أحمد هيبي، والشيخ مشهور فواز كممثل للمجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني .
حيث كانت جلسة تفهم وحوار ونقاش هاديء يعبّر عن وعيّ ونضوج وذوق .
وقد تمّ بيان أبعاد هذه الالفاظ على التكوين العقدي لدى الأطفال .
هذا وقد تمّ التوصل في الجلسة إلى ما يلي :
1. إصدار بيان مشترك بين المجلس الاسلامي للافتاء ود . أحمد هيبي يتمّ من خلاله توضيح ما اتُفِقَ عليه في الجلسة للجمهور من باب الاستجابة والرد على تساؤلاتهم .
2. أكّد المؤلف أنّه لا يؤمن بما جاء في النّصوص ولا يعتقد بها إلاّ أنّه نقل اسطورة يونانية خرافية هدفه من وراء ذلك رسالة تربوية لا صلة لها بالعقيدة .
3. تمّ الاتفاق مع المؤلف على تعديل وتوضيح هذه العبارات الموهمة في الطبعة القادمة وذلك بعد عرضها على بعض أهل العلم الشرعي .
وبناء عليه :
بما أنّه قد تمّ توزيع الكتاب في الوقت نرجو من الاساتذة الكرام اختيار نصوص أخرى غير هذه الأساطير اليونانية التي تحتوي على عبارات موهمة .
وفي حال تمّ الاختيار فالأمانة الشرعية والعلمية تقتضي البيان للطلاب بأنّ هذا النص اسطورة يونانية خرافية غير علمية وغير حقيقية وإنما هي من باب الخيال كما ذكر المؤلف نفسه في كتاب المرشد الذي هو كراس مرافق للمدرس .
وكلنا أمل وثقة بالأساتذة الكرام ببيان وإزالة هذا اللبس الذي قد يحدث لدى الطلاب .
وبالوقت نفسه نطلب من الجميع بعدم التراشق عبر قنوات التواصل الاجتماعي وكيل التهم للغير .... فلغة الحوار دائما هي الأنجح والاوفق لئن توصل الجميع إلى الهدف المراد .
وفي نهاية المطاف باسم مجلس الافتاء في الداخل الفلسطيني نشكر للاهل الكرام حرصهم على عقيدة أبنائهم وبالوقت نفسه نشكر للمؤلف تجاوبه وتفهمه.
باحترام
1. المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني .
2. . د. أحمد هيبي- مؤلف الكتاب .
الخميس 25 محرم 1440 هـ
4.10.2018 م