المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
"إذا رأيتم الرَّجل يطيل الصَّمت، ويهرب من النَّاس، فاقتربوا منه فإنه يُلقَّى الحِكْمَة" - عمر بن عبد العزيز.

الأقسام
حديث اليوم
عن الحسن بن علي ، قال : « أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نلبس أجود ما نجد وأن نضحي بأسمن ما نجد »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبي سعيد الخدريّ- رضي اللّه عنه- أنّه سمع رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول: «إذا أسلم العبد فحسن إسلامه يكفّر اللّه عنه كلّ سيّئة كان زلفها وكان بعد ذلك القصاص: الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، والسّيّئة بمثلها، إلّا أن يتجاوز اللّه عنها». زلفها: أي اقترفها وفعلها. البخاري- الفتح 1 (41) واللفظ له، ومسلم (129).
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم الجمع بين صلاتي الجمعة والعصر ?
تاريخ: 17/2/09
عدد المشاهدات: 3070
رقم الفتوى: 151

سم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :
يجوز الجمع بين صلاتي الجمعة والعصر جمع تقديم بسبب السفر عند الجمهور غير الحنفية , وأجاز الشافعية هذا الجمع بعذر المطر شرط وجود المطر عند الإحرام بالأولى والتحلل منها والتحرم بالثانية , ولا يضر انقطاعه فيما عدا ذلك , كما لا يضر عدم وجود المطر حال الخطبة لأنها ليست من الصلاة . ودليلهم عموم الأحاديث والآثار في الجمع بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء , من ذلك :
- عن ابن عباس رضي الله عنهما : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجمع بين صلاة الظهر والعصر إذا كان على ظهر سير ويجمع بين المغرب والعشاء " . [ رواه البخاري تعليقاً , وقال ابن حجر في الفتح : وصله البيهقي ] .
- عن أبي الطفيل عامر بن واثلة أن معاذ بن جبل أخبرهم : " أنهم خرجوا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجمع بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء فأخر الصلاة يوماً ثم خرج فصلى الظهر والعصر جميعاً ثم دخل ثم خرج فصلى المغرب والعشاء " . [ رواه مالك ومسلم وأبو داود والنسائي ] .
- عن ابن عباس رضي الله عنهما : " صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الظهر والعصر والمغرب والعشاء جميعاً في غير خوف ولا سفر " . [ رواه مالك والنسائي , قال الشافعي مثل مالك رحمهما الله , أرى ذلك في المطر ] .
- وعن ابن عباس رضي الله عنهما : " أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى بالمدينة سبعاً وثمانياً الظهر والعصر والمغرب والعشاء , فقال أيوب ( يعني السختياني ) في ليلة مطيرة ؟ قال : عسى " . [ رواه البخاري ] .
- وجمع عمر رضي الله عنه الظهر والعصر في يوم مطير . [ رواه عبد الرزاق في مصنفه ] .
- وجمع ابن عباس وابن عمر رضي الله عنهم – [ ذكره في المنهاج القويم شرح المقدمة الحضرمية ] .
- قال ابن قدامة : " والجمع في السفر في وقت أحدهما جائز في قول أكثر أهل العلم , وروى ذلك عن سعيد بن زيد وسعد وأسامة ومعاذ بن جبل وأبي موسى وابن عباس وابن عمر وبه قال طاووس ومجاهد وعكرمة ومالك والثوري والشافعي وإسحاق وأبو ثور وابن المنذر " .

والله تعالى أعلم