المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
عنْ أَبي أَيوبِ رضي الله عنه، أَنَّ رسولَ اللَّهِ ﷺ قَالَ: مَنْ صَامَ رَمَضانَ ثُمَّ أَتَبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ كانَ كصِيَامِ الدَّهْرِ رواهُ مُسْلِمٌ.
الأقسام
حديث اليوم
قيل لابن يزيد الرقاشي : كان أبوك يتمثل (1) من الشعر شيئا ؟ ، قال : كان يتمثل : إنا لنفرح بالأيام نقعطها ...وكل يوم مضى يدني (2) من الأجل... فاعمل لنفسك قبل الموت مجتهدا... فإنما الربح والخسران في العمل __________ (1) يتمثل : يستحضر كلاما ليستشهد به من شعر وغيره (2) يدني : يقرب
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن عُبادَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: ( مَنْ شَهِدَ أَنْ لا إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لا شَريكَ لَهُ، وَأَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَأَنَّ عِيسَى عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ وَكَلِمَتُهُ أَلْقاها إِلى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، أَدْخَلَهُ اللهُ الْجَنَّةَ عَلى مَا كَانَ مِنَ الْعَمَل وزاد أحد رجال السند مِنْ أَبوَابِ الْجَنَّةِ الثمانِيَةِ أَيُها شَاءَ ) . متفق عليه
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
شابة من الجزائر أود أن أطرح سؤالا على حضراتكم المحترمة: لمدة (06) ستة سنوات و أنا أفطر رمضان وذلك بسبب المرض المزمن مرض القلب (منذ كان في عمري 14 سنة) و لكن بعد قيامي بعملية جراحية في عام 1984 في فرنسا أصبحت أصوم الشهر كاملا رغم منع الطبيب لي ذلك و أخذي المستمر لأقراص أدوية مدى الحياة. أصوم الشهر لأني بعد التجربة أستطعت الصوم بدون مشاكل. فسؤالي شيوخي الكرام ماذا علي أن أفعل للسنوات الستة الماضية هل علي أن أصدق عليها أم أصوم السنوات الستة الماضية أم ماذا أفعل ؟ مع العلم أنه أنني لست عاملة و ليس لي مداخيل فوالدي هو الذي يتكفل بي.
تاريخ: 3/2/13
عدد المشاهدات: 1628
رقم السؤال: 12246

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله وأصحابه الطاهرين وبعد:

لا قضاء عليك عن الرمضانات الفائتة ، ولكن يجب أن تخرجي عن كل يوم فدية عن الأيام التي لم تصوميها بسبب المرض المزمن المانع للصوم .

والله تعالى أعلم

د.حسين وليد

22ربيع الأول1434هـ الموافق3/2/2013م