المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
عنْ أَبي أَيوبِ رضي الله عنه، أَنَّ رسولَ اللَّهِ ﷺ قَالَ: مَنْ صَامَ رَمَضانَ ثُمَّ أَتَبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ كانَ كصِيَامِ الدَّهْرِ رواهُ مُسْلِمٌ.
الأقسام
حديث اليوم
عن أبي شيبة المهري قال : « اختلاف الليل والنهار غنيمة الأكياس »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
‏عن ‏ ‏زيد بن خالد الجهني ‏ ‏عن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏: ( ‏من جهز غازيا في سبيل الله فقد غزا ومن ‏ ‏خلف ‏ ‏غازيا في أهله فقد غزا ‏). رواه الترمذي وقال: ‏ ‏هذا ‏ ‏حديث حسن صحيح .
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
س: قدمي تألمني جدا وأسج بصعوبة شاقة فهل لي أن أصلي على الكرسي؟
تاريخ: 5/5/14
عدد المشاهدات: 1978
رقم السؤال: 14687

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله وأصحابه الطاهرين وبعد:
يجوز لك أن تصلي على الكرسي في حال وجود مشقة وألم. لما رواه البخاري عن عمران بن حصين (رضي الله عنه) قال: كانت بي بواسير، فسألت رسول الله (صلى الله عليه وسلم) عن الصلاة؟ فقال:"صل قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً، فإن لم تستطع فعلى جنب".
والأصل في صلاة الفريضة القيام مع القدرة، وإذا شق الأمر جاز أن يصلي المرء على الهيئة التي يستطيعها. وإذا قدر المصلي على الوقوف في بعض صلاته وعجز في بعضها الآخر، وقف حيث يمكنه ذلك، وجلس في سائرها.
وخرج بقيد الصلاة المفروضة، الصلوات النافلة، فإن القيام بها مندوب مطلقاً، فله أن يجلس فيها سواء كان قادراً أم لا. روى البخاري  أن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال:"من صلى قائماً فهو أفضل، ومن صلى قاعداً فله نصف أجر القائم، ومن صلى نائماً ( مضطجعاً ) فله نصف أجر القاعد" هذا إذا صلّى لغير عذر النافلة جالساً وأمّا لو صلّى النافلة جلوساً بسبب عذر فله الأجر كاملاً .
 
والله تعالى أعلم
المجلس الإسلامي للإفتاء