المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
قال -تعالى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)
الأقسام
حديث اليوم
عن عروة بن الزبير ، عن أبيه ، أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه قال وهو يخطب الناس : « يا معشر المسلمين ، استحيوا من الله ، فوالذي نفسي بيده إني لأظل حين أذهب الغائط (1) في الفضاء متقنعا بثوبي استحياء من ربي عز وجل » __________ (1) الغائط : مكان قضاء الحاجة
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبي مالك -الحارث بن عاصم- الأشعري رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( الطهور شطر الإيمان والحمد لله تملأ الميزان وسبحان الله والحمد لله تملأ ما بين السماء والأرض والصلاة نور والصدقة برهان والصبر ضياء والقران حجة لك أو عليك كل الناس يغدو فبائع نفسه فمعتقها أو مُوبقها). رواه مسلم .
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم الجمع بين الظهر والعصر بسبب المطر ؟
تاريخ: 4/12/14
عدد المشاهدات: 1884
رقم السؤال: 15136
حكم الجمع بين الظهر والعصر بسبب المطر
 

انفرد المذهب الشافعي بجواز الجمع بين الظهر والعصر بسبب المطر ولو كان يوم جمعة بشروط وقيود شديدة يجب الإلتزام بها وعدم التفريط بشرط منها ، وإلاّ حرم الجمع وبطلت الصلاة بالإتفاق لأنّها لا تستقر حينئذ على مذهب فقهي ، ومع ذلك نصّ المذهب الشافعي على عدم استحباب الجمع بين الظهر والعصر ولو توفرت الشروط خروجاً من خلاف الجمهور.
حيث قد اشترط الشافعية للجمع بين الظهر والعصر: أن يكون المطر موجوداً عند تكبيرة الإحرام فيهما ( أي الظهر والعصر ) وعند السلام من الصلاة الأولى حتى تتصل بأول الثانية ولا يضر انقطاع المطر في أثناء الأولى أو الثانية أو بعدهما .
وصفة المطر الذي يبيح الجمع عند الشافعية هو ما يبلّ أعلى الثوب أو أسفل النعل ومثل المطر الثلج والبَرَد

وبناءً على ذلك فما يفعله بعض الأئمة من الجمع بسبب البرْد والريح والمطر المتوقع بين الظهر والعصر فإنّه لا يصح اتفاقاً .

والله تعالى أعلم 


المراجع :
أولاً : مراجع المذهب المالكي:
1.الشرح الصغير على أقرب المسالك ( 1\175) وحاشية الصاوي عليه .
2. حاشية الدسوقي ، للعالم العلامة أحمد بن عرفة الدسوقي المالكي على الشرح الكبير ، للشيخ أبي البركات سيدي أحمد بن محمد العدوي الشهير بالدردير وبالهامش تقريرات العلامة المحقق محمد بن أحمد بن محمد الملقب بعليش ، 1 \ 588 ، دار الكتب العلمية ، بيروت – لبنان ، الطبعة الأولى 1417ه – 1996م . .
ثانياً : مراجع المذهب الشّافعي :
1. مغني المحتاج إلى معرفة معاني ألفاظ المنهاج ، للشيخ شمس الدّين محمّد بن الخطيب الشربيني ، 1 \ 412 ، دار المعرفة ، بيروت لبنان ، الطبعة الأولى ، 1418 ه \ 1997 م ) . 
2. حاشية إعانة الطالبين ، للعلاّمة أبي بكر عثمان بن محمّد شطّا الدمياطي البكري على حلّ ألفاظ فتح المعين لشرح قرة العين بمهمّات الدّين ، للإمام العلاّمة زين الدّين عبد العزيز بن زين الدّين المليباري ، 2 \ 229 .
3. حاشية الشيخ إبراهيم البيجوري على شرح ابن القاسم الغزّي على متن أبي شجاع ، ج1 \ 309 ، دار الفكر للطباعة والنشر والتوزيع ، بيروت ، لبنان ، 1429 – 1430 ه \ 2009 م .

مراجع المذهب الحنبلي :
1.كشّاف القناع ، للشيخ منصور بن يونس البهوتي الحنبلي ، عن متن الإقناع للإمام موسى بن أحمد الحجّاوي الصّالحي ، ج2 \ ص 6 ، دار الكتب العلمية ، بيروت – لبنان الطبعة الأولى ، 1418 ه \ 1997 م 
2.مطالب أولي النُّهى في شرح غاية المنتهى ، الفقيه العلامة الشّيخ مصطفى السّيوطي الرّحيباني ، (ج2\234-236) ، الطبعة الثالثة \ 1421ه – 2000 م


المجلس الإسلامي للإفتاء