المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
عسى الكرب الذي أمسيت فيه يكون وراءه فرج قريب فيأمن خائف ويفــك عــان ويأتي أهله النائي الغريب
الأقسام
حديث اليوم
قال الحسن : « إن العبد لا يزال بخير ما كان له واعظ من نفسه وكانت المحاسبة من همته »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
‏عن ‏ ‏أبي هريرة رضي الله عنه‏ ‏قال ‏ : ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏:( ‏الإيمان ‏ ‏بضع ‏ ‏وسبعون ‏ ‏أو بضع وستون ‏ ‏شعبة ‏ ‏فأفضلها ‏ ‏قول لا إله إلا الله وأدناها ‏ ‏إماطة ‏ ‏الأذى ‏ ‏عن الطريق والحياء شعبة من الإيمان ). رواه مسلم ‏
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
هل يجوز لمن أفطر برمضان بعذر ( كالحائض وغيرها ) التشريك بالنية بين قضاء رمضان وشوال ؟
تاريخ: 27/6/18
عدد المشاهدات: 5896
رقم الفتوى: 648

هل يجوز لمن أفطر برمضان بعذر ( كالحائض وغيرها ) التشريك بالنية بين قضاء رمضان وشوال ؟

الجواب :الحمد لله والصّلاة والسّلام على سيّدنا محمّد رسول الله وبعد:
يجوز عند الشافعية التشريك بالنية بين صيام شوال وقضاء رمضان وهذا مذهب المالكية كما نصّ عليه الخرشي رحمه الله تعالى في شرحه لمختصر سيدي خليل .


بل قال الشافعية: لو قضى رمضان في شوال أخذ أجر الصيام في شوال وإن لم ينو شوال ، ولكن ليس الأجر كاملا ، وكذلك لو قضى رمضان في عرفة أو ذي الحجة أو عاشوراء .
والأفضل أن يقضي رمضان أولاً ثمّ يصوم شوال خروجاً من خلاف الفقهاء في المسألة . ( انظر : نهاية المحتاج ، 3\209 ، حاشية الشرقاوي ، 1\412 ، حاشية إعانة الطالبين ، 2\589 ).