المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
أين ندمك على ذنوبك ؟ إلى متى تؤذي بالذنب نفسك، لا مع الصادقين لك قدم، و لا مع التائبين لك ندم، هلاّ بسطت في الدجى يداً سائلة، و أجريت في السّحَر دموعاً سائلة.
الأقسام
حديث اليوم
عن قيس بن أبي حازم ، قال : مر عمرو بن العاص ، رضي الله عنه ، على بغل ميت فقال لأصحابه : « والله لأن يأكل أحدكم من لحم هذا حتى يمتلئ خير له من أن يأكل لحم رجل مسلم »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
(عن أبي هريرة- رضي اللّه عنه- أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قال: «تفتح أبواب الجنّة يوم الاثنين، ويوم الخميس. فيغفر لكلّ عبد لا يشرك باللّه شيئا. إلّا رجلا كانت بينه وبين أخيه شحناء. فيقال: أنظروا هذين حتّى يصطلحا. أنظروا هذين حتّى يصطلحا. أنظروا هذين حتّى يصطلحا»)مسلم (2565).
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
انا متجوزه وليا 6 سنوات ولاكن حاليا ليا 3 سنوات عند اهلي وزوجي مره مره ياتي اليا وحاليا ليا 1سنه ونصف متقطعين لم اشوفه علمااا باني طالبه الطلاق منه وحاليا في شخص يريد الجواز مني هل يجوز اني بعد الطلاق بي شهرين اتجوز اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارجووووووووو الرد ضروري
تاريخ: 26/6/19
عدد المشاهدات: 761
رقم السؤال: 23898

بسم الله الرّحمن الرّحيم

الحمد لله والصّلاة والسّلام على سيّدنا محمّد رسول الله ، وبعد : 

أولا : لا يجوز التّواعد مع شخص على الزّواج لا بالتصريح ولا بالتلميح لأنّك على ذمة زوج شرعيّ وإن كان غائباً فغياب الزّوج عن زوجته وهجره لها لا يعتبر طلاقاً  .

ثانياً : اقطعي علاقتك مع هذا الشّخص الذّي وعدك بالزواج  لأنّ هذه علاقة محرمة ولا يجوز التواصل معه مطلقاً ولا بأي وسيلة أو طريقة مباشرة أم غير مباشرة  .

ثالثا: إذا أنت تريدي الطّلاق فلا بدّ من مراجعة أهلك ومشاورتهم والتّوجه بعد ذلك للمحكمة الشّرعية عندكم . 

رابعاً : أثناء العدة لا يجوز الخطبة لا تصريحا ولا تلميحاً ، وأمّا بعد انقضاء العدة فيجوز خطبة المطلقة والزّواج بها ولكن بشرط علم الولي وإذنه وموافقته واشهار الزّواج لا اخفائه فالزواج بلا وليّ باطل باطل باطل وزواج السّر محرم وهو جريمة اجتماعية وأخلاقية . 

خامساً : عدة المطلقة غير الحامل ثلاث حيضات وليس شهران وأمّا إن كانت حامل فحتى تضع حملها وإن كانت يائس من المحيض فثلاثة أشهر . 

-ملاحظة : أحيانا قد ينقطع الحيض أو قد يستمر نزوله فلا بدّ عندها من مراجعة دار الافتاء لتحديد العدة .

والله تعالى اعلم 

د. مشهور فوّاز