المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
قال تعالى: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ(.
الأقسام
حديث اليوم
عن أنس ، قال : « التسويف جند من جنود إبليس عظيم ، طالما خدع به »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
(عن أبيّ بن كعب- رضي اللّه عنه- قال: كان رجل من الأنصار بيته أقصى بيت في المدينة، فكان لا تخطئه الصّلاة مع رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم، قال: فتوجّعنا له. فقلت له: يا فلان لو أنّك اشتريت حمارا يقيك من الرّمضاء، ويقيك من هوامّ الأرض. قال: أما واللّه! ما أحبّ أنّ بيتي مطنّب ببيت محمّد صلّى اللّه عليه وسلّم، قال: فحملت به حملا حتّى أتيت نبيّ اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم، فأخبرته. قال: فدعاه، فقال له مثل ذلك، وذكر له أنّه يرجو في أثره الأجر، فقال له النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم: «إنّ لك ما احتسبت»). [ مسلم (663)].
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: اما بعد السؤال حول تقسيم الميراث اب لدية من الاولاد 3 ذكور و4 بنات قام الاب بتجهيز الاولاد للذكور بقطعة ارض بنى عليها لكل واحدفي بيت مستقل والبنات قام بتعليمهن وتجهيزهن للزواج بما متعارف عليه في بلدنا. السؤال كيف يقسم الاب الميراث بالنسبه للارض المتبقية بحيث ان الاب يريد ان يكتب الميراث حسب الشريعه الاسلاميه. فهل يحسب الاب الارض التي بنى فيها للاولاد اي 3 قسائم بناء ام هذا ايضا من متطلبات الحياة بالنسبه للذكور ارجو ارسال رساله بحيث اريد الجواب مكتوبا جزاكم الله خيرا
تاريخ: 6/5/13
عدد المشاهدات: 2742
رقم السؤال: 12721

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله وأصحابه الطاهرين وبعد:

القسائم التي أعطيت للأولاد في حال حياة الأب لا تدخل في الميراث ما دامت لحاجتهم الأصلية وهي البناء لأجل الزواج، وهي في مقابل تكاليف تعليم البنات وتجهيزهن للزواج، ولا يخفى أن تكاليف التعليم والتجهيز توازي قيمة قسيمة الأرض المعدة للبناء. ثم إن المفاضلة في العطية بين الأولاد في حال حياة الأب لوجود سبب مبيح جائز. ومن ذلك ما جرى به العرف بمساعدة الأب لأولاده(ذكورا وإناثا) في تكاليف الزواج، كل حسب حاجته ودون قصد الظلم والمحاباة والتفضيل.

        والله تعالى أعلم

د.حسين وليد

باحث في المجلس الإسلامي للإفتاء- بيت المقدس

الأحد،25جمادى الآخرة1434هـ الموافق6/5/2013م