المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
عنْ أَبي أَيوبِ رضي الله عنه، أَنَّ رسولَ اللَّهِ ﷺ قَالَ: مَنْ صَامَ رَمَضانَ ثُمَّ أَتَبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ كانَ كصِيَامِ الدَّهْرِ رواهُ مُسْلِمٌ.
الأقسام
حديث اليوم
قيل لابن يزيد الرقاشي : كان أبوك يتمثل (1) من الشعر شيئا ؟ ، قال : كان يتمثل : إنا لنفرح بالأيام نقعطها ...وكل يوم مضى يدني (2) من الأجل... فاعمل لنفسك قبل الموت مجتهدا... فإنما الربح والخسران في العمل __________ (1) يتمثل : يستحضر كلاما ليستشهد به من شعر وغيره (2) يدني : يقرب
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن عُبادَةَ رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: ( مَنْ شَهِدَ أَنْ لا إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لا شَريكَ لَهُ، وَأَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَأَنَّ عِيسَى عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ وَكَلِمَتُهُ أَلْقاها إِلى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، أَدْخَلَهُ اللهُ الْجَنَّةَ عَلى مَا كَانَ مِنَ الْعَمَل وزاد أحد رجال السند مِنْ أَبوَابِ الْجَنَّةِ الثمانِيَةِ أَيُها شَاءَ ) . متفق عليه
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
انا شاب مصرى لم ابلغ العشرين بعد واريد ان اعمل مشروع ارانب ولكن لا املك المال الكافى لانشاء المشروع وسؤالى هو (اذا اقترضت مبلغ ممن يملك المال- ايا كان -لاقوم بتشغيل هذا المبلغ لاجله مقابل نصف المكسب افيكون هذا حراما وشكرا واخيرا ما مدى ارتباط سؤالى بالمقولتين 1-المال لا يجلب المال فى الاسلام بل العمل ما يجلب المال 2-الضرورات تبيح المحظورات
تاريخ: 9/6/21
عدد المشاهدات: 1425
رقم السؤال: 23802
بسم الله الرّحمن الرّحيم

الحمد لله والصّلاة والسّلام على سيّدنا محمّد رسول الله ، وبعد : 

يحرم الاقتراض من شخص مقابل اعطائه نسبة من الرّبح  ، ولكن لو أخذت مالاً من شخص لتشغله في تجارة شيء معيّن وما ينتج من الربح فبحسب الاتفاق بينكما مناصفة او له الرّبع ولك ثلاثة أرباع أو أكثر من ذلك أو أقل فلا حرج بشرط إن حصل خسارة فصاحب رأس المال يخسر رأس ماله  وأنت تخسر جهدك وعملك ، ولا يجوز أن تضمن له رأس المال أو أن تضمن له ربحاً ثابتاً  . 

والله تعالى أعلم 

المجلس الاسلامي للافتاء

د. مشهور فوّاز 

2 رجب 1439 ه 

19.3.2018 م