المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
اللهم ادفع عنا البلاء والبراكين والزلازل والمحن وجميع الفتن ما ظهر منها وما بطن اللهم اني استودعك جميع المسلمين والمسلمات في بلاد المسلمين
الأقسام
حديث اليوم
قال محمد بن عجلان : إنما الكلام أربعة : أن تذكر الله وأن تقرأ القرآن وتسأل عن علم فتخبر به أو تكلم فيما يعنيك من أمر دنياك
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أم سلمة قالت دخل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على أبى سلمة وقد شق بصره فأغمضه ثم قال « إن الروح إذا قبض تبعه البصر ». فضج ناس من أهله فقال « لا تدعوا على أنفسكم إلا بخير فإن الملائكة يؤمنون على ما تقولون ». ثم قال « اللهم اغفر لأبى سلمة وارفع درجته فى المهديين واخلفه فى عقبه فى الغابرين واغفر لنا وله يا رب العالمين وافسح له فى قبره. ونور له فيه ». رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
أكثر من مائتي عالم وإمام يشارك في مؤتمر: " دور الأئمة والدعاة والعلماء في الإصلاح الاجتماعي"
تاريخ: 21/02/18
عدد المشاهدات:
رقم الفتوى:

أكثر من مائتي عالم وإمام يشارك في مؤتمر المجلس الاسلامي للافتاء الاول : " حول دور العلماء والأئمة والدعاة في الإصلاح الاجتماعي
اختتم المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل اليوم السّبت 1 جمادى الآخرة 1439 ه الموافق 17.2.2018 م مؤتمره الأول بعنوان : " دور العلماء والدعاة والأئمة في الإصلاح الاجتماعي " حيث أقيم المؤتمر في مدينة أم الفحم.
هذا وقد حضر ما يزيد عن مائتي عالم وإمام من حملة شهادات الدكتوراة والماجستير البكالوريوس في الشريعة الاسلامية من الاخوة والاخوات.

تولّى عرافة المؤتمر الشيخ عبد الله إدريس من قرية مجد الكروم والذّي رحب بدوره في الحضور ثمّ بيّن منهجية مجلس الافتاء التّي تقوم على أسس شرعية متينة مع مراعاة ظروف الحياة وتعقيداتها وفق الأدلة والأصول الشّرعية بلا غلو ولا تشدّد ولا تفريط ولا تساهل .
ثمّ قرأ د. مهدي زحالقة من قرية كفر قرع آيات عطرة من القرآن الكريم والتّي بيّنت دور العلماء ومكانتهم وأهمية دورهم .
ثمّ قدّم د. مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء كلمته والتّي تمحورت حول أهمية هذا المؤتمر ودور العلماء في الإصلاح الاجتماعي وتحديات المرحلة وضرورة التّركيز على المتفق عليه والتّعالي عن الخلافات واحترام الرأي الآخر وقبوله ما دامت المسألة في دائرة الاجتهاد الشّرعي المعتبر.
وأكد د. فوّاز على خطورة أتباع الأقوال الشّاذة التّي تخالف الثّوابت الشّرعية مؤكّداً وجوب إنكارها والتّصدي لها .... شاكرا الحضور على اجابة الدّعوة .
من جانبه بيّن د. يوسف عواودة من قرية كفر كنا أستاذ الاقتصاد الإسلامي في جامعة النجاح دور الاقتصاد الإسلامي في معالجة العنف ؛ حيث أشار د. عواودة إلى نظريات العقود في الشريعة الاسلامية والتي تقوم على الوضوح التام وإزالة الجهالة ونفي الغرر المفضي للنزاع كما أنّ الإسلام حرّم الربا وبيع الشيكات المؤجلة التّي تعتبر في زماننا من الأسباب الرئيسية للعنف .
وتلاه فضيلة د. حسين وليد محاجنه من مدينة أم الفحم حيث تحدّث عن الخطاب الدّعوي في زمن الفتن وضرورة جمع الكلمة ونبذ الخلاف وحسن الظنّ بالآخر وتجنب الغلو والتشدد والتركيز على الأصول والتيسير في الفروع .
وكانت كلمة مسك الختام للاستاذ غسان صالح من قرية المشهد والذّي تحدّث عن ضرورة استعمال التقنيات الحديثة في باب الدّعوة والإصلاح مبينا أنّها من وسائل الدّعوية الضرورية في هذا العصر وبدونها يبقى الخطاب منحصراً في دائرة ضيقة ولا يصل إلى الشّرائح المعنية وعلى وجه الخصوص شريحة الشّباب.

ثمّ اختتم المؤتمر بتوصيات أبرزها ما يلي:
1. إقامة محاضرات وندوات توعوية تعالج قضايا اجتماعية في مختلف نواحي الحياة.
2. فتح باب الالتحاق بعضوية الشرف لجميع الائمة والدعاة وطلبة العلم الشرعي كأصدقاء للافتاء .
3. فتح باب الالتحاق للهيئة الاستشارية العامة لكلّ من يحمل الماجستير والدكتوراه في الشريعة الإسلامية.
4. انشاء هيئات استشارية في كافة مجالات الحياة تتبع لمجلس الافتاء.
5. انشاء لجنة " الثوابت الشرعية " لمتابعة الأفكار والتوجهات والرؤى التي تصادم الثوابت .
6. إقامة لقاءات شرعية دورية لأصدقاء الافتاء .
7. إقامة ندوات دورية للهيئة الاستشارية العامة.
كما وتمّ توزيع بطاقات التحاق لعضوية مجلس الافتاء على جميع الحضور ليتمّ اعتمادهم في المجلس وفق شروط الالتحاق المنصوص عليها.



كلمة د. مشهور فوّاز في مؤتمر دور العلماء والأئمة والدعاة في الإصلاح الاجتماعي
https://www.youtube.com/watch?v=ZKlhdGvJ3XY

كلمة د. حسين وليد في مؤتمر دور العلماء والأئمة والدعاة في الإصلاح الاجتماعي
https://www.youtube.com/watch?v=VkEaZhV7rAw&feature=youtu.be


كلمة د. يوسف عواودة في مؤتمر "دور العلماء والأئمة والدعاة في الإصلاح الاجتماعي"
https://www.youtube.com/watch?v=WGaLLdQfqGk


كلمة الأستاذ غسان صالح في مؤتمر "دور العلماء والدعاة والأئمة في الإصلاح الاجتماع"
https://www.youtube.com/watch?v=bfvSaYV4kb8&feature=youtu.be



كلمة شكر
بسم الله الرحمن الرحيم

باسم المجلس الإسلامي للافتاء نشكر لكم حضوركم لمؤتمر دور العلماء والأئمة في الإصلاح الاجتماعي ونتمنى دوام التّعاون والمساندة.

ونعتذر عن ضيق المكان وعلى وجه الخصوص بالنسبة للاخوات على أمل أن نتدارك الأمر في المؤتمرات العلمية القادمة .

اخوكم

مشهور فواز


برقيات بين يديّ مؤتمر : " دور العلماء والأئمة والدعاة في إصلاح المجتمع " يوم غد السبت .
البرقية الأولى

"
لا يمكن أن يتقلد زمام الاصلاح المجتمعي إلاّ أهل العلم الثقات الذّين كسبوا ثقتهم من الجمهور اختياراً لا فرضاً !! ولا يمكن أن يجمع بين المدارس والاجتهادات المختلفة إلاّ من كان متحرراً من أسر الحزبية والتنظيم والمؤسسة !! "
 
البرقية الثانية:
" يأتي مؤتمرنا هذا ليؤكّد أنّ أهل العلم الشّرعي بكلّ أطيافهم واجتهاداتهم يدٌ واحدة أمام الفساد بكلّ أشكاله وألوانه وأنواعه وضروبه وعلى رأس الفساد الفتاوى الشّاذة والأقوال المهجورة التّي تخالف اجماع الأمة ولا تندرج تحت اجتهاد معتبر " .










بخطوة تعدّ الأولى من نوعها في البلاد المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني يدعو لمؤتمر لكافة حملة البكالوريوس والماجستير والدكتوراة في الشريعة الإسلامية حول : " دور الإئمة والدعاة والعلماء في الإصلاح الاجتماعي
" .
 
دعا المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني إلى عقد مؤتمر يعدّ الأول من نوعه في البلاد بعنوان : " دور الإئمة والدعاة والعلماء في الإصلاح الاجتماعي " .
وذلك يوم السّبت الموافق 17.2.2018 وذلك في تمام الساعة الثالثة عصرا في قاعة ومطعم الفصول الاربعة - قرب السّوق البلدي - أم الفحم.
حيث سيتحدث في المؤتمر العديد من أهل العلم الشرعي والمتخصصين في شؤون الدّاخل..
وفي حديث مع د. مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني أفاد قائلا :
"
يأتي هذا المؤتمر كخطوة أولى يتلوها خطوات لاحقة لإيجاد الطرق والوسائل العملية للنهوض بمجتمعاتنا على كافة المستويات وذلك من خلال تفعيل واستثمار طاقات أهل العلم الشرعي والاستفادة من خبراتهم ووجهات نظرهم .
كما ويُذكر أنّه سيتمّ توزيع طلبات التحاق للمعنيين بالانضمام لعضوية المجلس الإسلامي للافتاء من الاخوة والاخوات الحائزين على شرائط العضوية .
هذا ومن المفروض أن يشارك في المؤتمر ما يزيد عن مائتي عالم وإمام حملة شهادات عليا في الشريعة الاسلامية من اعضاء وأصدقاء الافتاء وهيئة المجلس الاستشارية بكافة مجالاتها ( الشرعية / القانونية / الطبية ) .
- يذكر أنّ الدعوة عامة للاخوة والاخوات خريجي كليات الشريعة والأئمة كما وسيكون بعد المؤتمر وجبة عشاء .
المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني.