المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
اصبر ولا تحزن، هون عليك ولا تتكدر، وتأكد بأن الفرج قريب ، فإذا اشتد سواد السحب .. فعما قليل ستمطر!!
الأقسام
حديث اليوم
قال الحسن رضي الله عنه : ابن آدم وكل بك ملكان كريمان ريقك مدادهما ولسانك قلمهما
فتوى اليوم
حكمة اليوم
(عن أبي ذرّ- رضي اللّه عنه- قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: «تبسّمك في وجه أخيك لك صدقة، وأمرك بالمعروف ونهيك عن المنكر صدقة، وإرشادك الرّجل في أرض الضّلال لك صدقة، وبصرك للرّجل الرّديء البصر لك صدقة، وإماطتك الحجر والشّوكة والعظم عن الطّريق لك صدقة، وإفراغك من دلوك في دلو أخيك لك صدقة»)الترمذي (1956) واللفظ له وقال: هذا حديث حسن غريب، وقال محقق جامع الأصول (9/ 561): وهو حديث حسن.
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
نظراً للازدحام والاكتظاظ في منى المجلس الإسلامي للافتاء يرخص للحجاج بجواز الرّجم غداً الاحد بعد الفجر....
تاريخ: 6/9/17
عدد المشاهدات: 340
رقم الفتوى: 1033

نظراً للازدحام والاكتظاظ في منى المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني يرخص للحجاج بجواز الرّجم غداً الاحد بعد الفجر....

أصدر المجلس الإسلامي للافتاء فتوى بجواز الرجم بعد الفجر غدا الاحد 12 ذي الحجة 1438 ه الموافق 3.9.2017 ه وتأتي هذه الفتوى نظراً لشدة الازدحام على الجمرات غدا وقت الظهيرة لانّ الحجاج جميعاً يحرصون على الخروج من منى قبل غروب الشمس ...

وفي تواصل مع د. مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء بخصوص هذه الرخصة الشرعية وتداعياتها وأسبابها وأدلتها؛ أفاد قائلا :

وصف الله تعالى دينه ونبيَّه بصفة الرحمة، ومن تجليات ومظهر هذه الرحمة: التخفيف والتيسير، ورفْع الحرَج في جميع أحكام الشريعة الإسلامية.

وقد جاء في القرآن الكريم آيات كريمة فيها النص على نفي الحرج عن هذا الدين آيتان منها تنفي الحرج عن الدين كله وبخاصة الآية التّي في الحج ..

قال الله تعالى ﴿ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ ﴾[ سورة الحج آية 78 ].

وهذا جزء من آية كريمة جاء تعقيباً بعدما أمر الله تبارك وتعالى عباده المؤمنين بالركوع والسجود والإتيان بمجمل الطاعات من العبادة وفعل الخير....

ومن هنا قال أهل العلم : " إنّ الله سبحانه وتعالى ما كلّف عباده ما لا يطيقون، وما ألزمهم بشيء يشق عليهم إلا جعل الله لهم فرجاً ومخرجاً " .

ولا يخفى على مجرّب ما يلقاه الحجّاج يوم التعجل والخروج من منى وهو يوم التشريق الثاني (12 ذي الحجة ) من المشقة الشديدة بسبب الازدحام والاكتظاظ على الجمرات لانّ الملايين يعزمون على مغادرة منى قبل غروب شمس ذلك اليوم....

وبناءً عليه : تمّ إصدار هذه الفتوى لدفع المشقة والحرج ولتوفير الأمن لحجاجنا الكرام فحرمة المؤمن كما هو معلوم أعظم من حرمة الكعبة المشرفة ...

هذا وقد سبق وأفتى بهذه الفتوى من علماء السّلف فقيه المناسك عطاء بن أبي رباح في رواية عنه والامام طاووس بن كيسان والامام الرّافعي أحد مرجحي المذهب الشافعي والامام الاسنوي من الشافعية وهي رواية عن الامام الاعظم أبي حنيفة النّعمان رضي الله عنهم جميعاً ....

ومن الجدير بالذكر أنّ رجم جمار يوم التعجل - أي 12 ذي الحجة - لا تجوز قبل الفجر باتفاق الفقهاء لذا نحذّر ممّا يقوم به البعض من رمي جمار يوم التعجل بعد منتصف ليلة التعجل ...

كما وننوّه أنّه من كان عاجزا عن الرجم أو به مرض يشق معه الرّجم فليوكّل غيره بالرجم عنه ويفضل في هذه الحالة أن يذبح شاة توزع على فقراء الحرم إن كان لديه المقدرة المالية خروجا من الخلاف في المسألة..

ومن الجدير بالذكر أنّه لا يلزم المتعجّل إعادة طواف الوداع اذا مكث في مكة بعد طوافه ولو مكث أياما طالما أنّ انتظاره لأجل القافلة وترتيب أمور السفر .

علماً أنّ طواف الوداع من واجبات الحجّ عند أكثر العلماء يلزم بتركه ذبح شاة هنالك في الحرم مع وجوب التوبة إن تركه بلا عذر ....

مع التنويه أنّ طواف الوداع يسقط عن المرأة الحائض ولا يلزمها بتركه شيء ...

سائلين المولى عزّ وجلّ أن يردّ حجاجنا سالمين غانمين وقد غفرت لهم جميع الذنوب ... آمين آمين ..

ملاحظة : نؤكّد أنّ خدمة الافتاء للحجاج في مجلس الافتاء على مدار السّاعة عبر واتس أب رقم ( 0529381482 ) ..



المجلس الإسلامي للافتاء
الاحد
11 ذي الحجة 1438 ه
2.9.2017 م