المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
 الكيس الفطن والتاجر الشاطر من يحرص على واحدة من هؤلاء أو جميعهن: (إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية وعلم ينتفع به وولد صالح يدعو له)

الأقسام
حديث اليوم
عن عبد الملك بن عمير ، قال : قال أبو الدرداء حمى ليلة كفارة سنة
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن سليمان بن عمرو بن الأحوص؛ قال: حدّثني أبي، أنّه شهد حجّة الوداع مع رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم. فحمد اللّه وأثنى عليه، وذكّر ووعظ. فذكر في الحديث قصّة فقال: «ألا واستوصوا بالنّساء خيرا، فإنّما هنّ عوان عندكم ليس تملكون منهنّ شيئا غير ذلك، إلّا أن يأتين بفاحشة مبيّنة، فإن فعلن فاهجروهنّ في المضاجع، واضربوهنّ ضربا غير مبرّح، فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهنّ سبيلا. ألا إنّ لكم على نسائكم حقّا، ولنسائكم عليكم حقّا. فأمّا حقّكم على نسائكم فلا يوطئن فرشكم من تكرهون، ولا يأذنّ في بيوتكم لمن تكرهون. ألا وحقّهنّ عليكم أن تحسنوا إليهنّ في كسوتهنّ وطعامهنّ». عوان عندكم: أي أسرى في أيديكم.الترمذي (1163) وقال: هذا حديث حسن صحيح والحديث أصله في مسلم من حديث جابر رضي اللّه عنه (1218).
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
حكم الذهاب لعرفة مباشرة يوم التروية ( 8 ذي الحجة )
تاريخ: 7/8/19
عدد المشاهدات: 77
رقم الفتوى: 1054

رسالة المجلس الإسلامي للافتاء لحجاج الداخل الفلسطيني ( 48 ) بخصوص الذهاب لعرفة مباشرة يوم التروية ( 8 ذي الحجة )

الحمد لله ربِّ العالمين والصلاةُ والسّلام على سيّدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين؛ وبعد :
وصلتنا استفسارات عديدة حول حكم التّوجه لعرفة يوم التّروية مباشرة وترك سُنَةَ الذهاب لمنى والمبيت هناك ليلة عرفة كما فعل النّبي صلّى الله عليه وسلّم ؟


وللإجابة على هذه المسألة نقول وبالله التّوفيق:
لا مانع من التّوجه إلى عرفة مباشرة دون الذهاب إلى منى يوم التروية بل ويجوز الذهاب من مكة إلى عرفة مباشرة في يوم التاسع من ذي الحجة كأن يذهب بعد فجر يوم عرفة من مكة إلى عرفة كما يفعله البعض فالأمر فيه سعة .

وغاية ما في الأمر أنّه قد ترك سنة مستحبة ، بل وتركه للمستحب لعذر وهو خشية الازدحام وحتى يحجز المكان في عرفة ومن المقرر فقهياً أنّ ترك المستحب عند وجود العذر جائز بلا كراهة ويرجى له أن يأخذ ثواب المستحب لانّه لولا العذر لفعله .

والذي ننصح به هو الالتزام بالمجموعة وعدم الخروج عنها لأجل حجز الأماكن في عرفة وذلك بسبب شدة الزّحام ومن باب الحرص على الاجتماع وعدم التفرق .
قال ابن تيمية رحمه الله تعالى: " ويسوغ - أي يجوز - أن يترك الإنسان الأفضل لتأليف القلوب واجتماع الكلمة " .

والدليل على عدم وجوب الذهاب إلى منى يوم التّروية ما رواه أبو داود في السّنن عن عروة بن المضرس أنّه أتى إلى النّبي صلّى الله عليه وسلّم في صلاة الفجر يوم العيد في مزدلفة وقال : يا رسول الله ، أكللت راحلتي وأتعبت نفسي ، فلم أر جبلاً إلا وقفت عنده فهل لي من حج ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : (من شهد صلاتنا هذه ، ووقف معنا حتى ندفع ، وقد وقف قبل ذلك بعرفة ليلاً أو نهاراً ، فقد تم حجه وقضى تفثه) رواه أبو داود (1950) .

ولم يذكر الرسول صلى الله عليه وسلم المبيت بمنى ليلة التاسع ، وهذا يدل على أنه ليس بواجب .

والله تعالى أعلم

المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني - المكتب الرئيسي- أم الفحم.
للاستفسار يرجى ارسال رسالة على واتس أب رقم( 048373979 )
الاربعاء 6 ذي الحجة 1440 ه / 2019 م