المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أحَبُّ الْأَعْمَالِ إِلَى اللهِ -عَزَّ وَجَلَّ- سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ، تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا "
الأقسام
حديث اليوم
الإيثار والجود: أجود بموجودٍ ولو بت طاويـاً على الجوع كشحاً والحشا يتألم ... وأظهر أسباب الغنى بين رفقتي لمخافهم حالي وإنـي لمعـدم ... وبيني وبين الله اشكـو فاقتـي حقيقاً فـإن الله بالحـال أعلـم...
فتوى اليوم
حكمة اليوم
(عن أبي هريرة- رضي اللّه عنه- قال: سمعت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول: «إذا صلّيتم على الميّت فأخلصوا له الدّعاء») أبو داود: (3199) وقال الألباني في صحيح سنن أبي داود (2/ 617) برقم (2740): حسن.
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حُكْمُ الاحتفاظِ بمصْحَفٍ حجمُه صغيرٌ ؛ ليُوضَعَ كحِرْزٍ في البيت أو في السَّيَّارةِ ؟
تاريخ: 8/9/21
عدد المشاهدات: 757
رقم الفتوى: 1144

ما حُكْمُ الاحتفاظِ بمصْحَفٍ حجمُه صغيرٌ ؛ ليُوضَعَ كحِرْزٍ في البيت أو في السَّيَّارةِ ؟

الجَوَابُ : الحَمْدُ للهِ رَبِّ العَالَمِينَ، والصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ عَلَى سيِّدِنَا محمَّدٍ المبعوثِ رحمةً للعَالَمِينَ، وَبَعْدُ :

 نصَّ العلماءُ أنّه يُكْرَهُ تنزيهًا  تصغيرُ حجمِ المصْحَفِ وكتابتُه بقلمٍ دقيقٍ، وأنَّ الأنْسَبَ أَنْ يُكتَبَ بأحْسَنِ خَطِّ وأبْيَنِه .
ولا مانعَ أنْ يحتَفِظَ المسلمُ في بيتِه أوْ فِي أيِّ مكانٍ مُكَرَّمٍ  بالمصْحَفِ كَحِرْزٍ بِنِيَّةِ الحفظِ والبَركةِ، وَإِنْ كَانَ تصغيرُ حجمِهِ مكرُوهًا . 



واللهُ تَعَالى أعْلَم 
المَجْلِسُ الإِسْلاميُّ لِلْإِفْتَاء