المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أحَبُّ الْأَعْمَالِ إِلَى اللهِ -عَزَّ وَجَلَّ- سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ، تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا "
الأقسام
حديث اليوم
عن الحسن ، قال : أول ما يوضع في ميزان ابن آدم يوم القيامة نفقته على أهله إذا كانت من حلال
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبي موسى- رضي اللّه عنه- أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قال: «ثلاثة يؤتون أجرهم مرّتّين: رجل من أهل الكتاب آمن بنبيّه، وأدرك النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم فآمن به واتّبعه وصدّقه فله أجران، وعبد مملوك أدّى حقّ اللّه تعالى وحقّ سيّده، فله أجران، ورجل له أمة فغذاها فأحسن غذاءها، ثمّ أدّبها فأحسن أدبها، ثمّ أعتقها وتزوّجها فله أجران». البخاري- الفتح 1 (97)، ومسلم (154) واللفظ له.
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم تناول الأغذية والمشروبات التّي تحتوي على كحول ؟
تاريخ: 27/7/22
عدد المشاهدات: 523
رقم الفتوى: 1246

ما حكم تناول الأغذية والمشروبات التّي تحتوي على كحول ؟
 
لا يجوز تناول الأغذية والمشروبات التّي تحتوي على كحول من النّوع المسكر  سواءً أكانت نسبة الكحول قليلة أم كثيرة لأنّ القاعدة الشّرعية تنصّ على أنّ ما أسكر كثيره فقليله حرام  .
جاء في قرار مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة التعاون الإسلامي، المنعقد في دورته الثانية والعشرين بدولة الكويت، خلال الفترة من: 2-5 جمادى الآخرة 1436هـ، الموافق: 22-25 مارس 2015م  ، ما نصّه :
 
" لا يجوز تناول المواد الغذائية التي تحتوي على نسبة من الخمور مهما كانت ضآلتها، ولا سيما الشائعة في البلاد الغربية، كبعض الشوكولاتة وبعض أنواع المثلجات (الآيس كريم، الجيلاتي، البوظة)، وبعض المشروبات الغـازية، اعتباراً للأصل الشرعي في أنّ ما أسكر كثيرة فقليله حرام، ولعدم قيام موجب شرعي استثنائي للترخيص بها " . انظر : قرار  مجمع الفقه الإسلامي الدولي المنبثق عن منظمة التعاون الإسلامي ، قرار رقم (210 ) ، \6\22 )
 
-ملاحظة هامة : هنالك أنواع كحول غير مسكرة فهذه لا يمنع من تناول الأغذية والاشربة التّي دخلت في تصنيعها بشرط عدم الضرر لأنّ مثل هذه الأنواع من الكحول قد تكون مضرة  .
 
والله تعالى أعلم
أ . د . مشهور فواز – رئيس المجلس الإسلامي للإفتاء في الداخل الفلسطيني 48  .