المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
كان من دُعَاءِ رسول الله صلى الله عليه وسلم (اللهم إني أَعُوذُ بِكَ من زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ) .

الأقسام
حديث اليوم
قال عمرو بن قيس : « كان رجل من التابعين خيارا يقال له زيد الأعسم وقعت عليه صرة (1) وهو قائم يصلي فنظر فإذا فيها : اللهم إني أسألك يقين الصادقين ، وصدق الموقنين (2) ، وعمل الطائعين ، وخوف العاملين ، وعبادة الخاشعين ، وخشوع العابدين ، وإنابة المخبتين ، وإخبات المنيبين ، وإلحاقا برحمتك بالأحياء المرزوقين » __________ (1) الصرة : ما يجمع فيه الشيء ويُشدُّ (2) الموقن : الذي استقر الإيمان في قلبه مصحوبا بالتأكد والتسليم وعدم الشك أو الريبة
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبى هريرة أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يقول « لا إله إلا الله وحده أعز جنده ونصر عبده وغلب الأحزاب وحده فلا شىء بعده ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم ثقب الأذن لأجل وضع القرط فيها ؟
تاريخ: 4/4/18
عدد المشاهدات: 16621
رقم الفتوى: 243

ما حكم ثقب الأذن لأجل وضع القرط فيها ؟
 
الحمدُ لله ربّ العالمين والصّلاة والسّلام على سيدنا محمّد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :
 
لا مانع من  ثقب أذن الأنثى لتعليق الحلق ، وهذا مذهب  الحنفية والحنابلة في راجح الرواية عندهم .
قال الشيخ نظام في ( الفتاوى – 5/357 ): " ولا بأس بثقب آذان النسوان، ولا بأس بثقب آذان الأطفال من البنات "، وفي الفتاوى البزازية ( 6/371 ): " ولا بأس بثقب أذن البنات ". وقال المرداوي في الإنصاف ( 1/125 ): " ويكره ثقب أذن الصبي إلا الجارية على الصحيح من المذهب ". وقال البهوتي في كشاف القناع ( 1/81 ): " يكره ثقب أذن صبي لا جارية نصاً ".

الأدلة:
1- روى البخاري في صحيحه ( كتاب العلم – باب عظة الإمام النساء وتعليمهن 1/192 رقم 98 ) عن أبي أيوب قال: سمعت عطاء قال: سمعت ابن عباس قال: أشهد على النبي صلى الله عليه وسلم... خرج ومعه بلال فظن أنه لم يسمع، فوعظهنّ وأمرهنّ بالصدقة، فجعلت المرأة تلقي القرط والخاتم، وبلال يأخذ في طرف ثوبه" .
 
قال ابن حجر في ( الفتح – 1/193 ): " القرط – وهو بضم القاف – أي الحلقة التي تكون في شحمة الأذن ".
 
2- ثبت في البخاري ومسلم في صحيحه ( كتاب فضائل الصحابة – باب حديث أم زرع رقم 2448 ) أنّ النّبي صلّى الله عليه وسلّم قال لعائشة: ( كنت لك كأبي زرع لأم زرع ) وقد ثبت في الحديث أنّ أم زرع ذكرت من خصائل زوجها أنه " أناس من حلي أذني ".
قال النووي في شرحه على الحديث ( 15/584 – طبعة دار الخير ): " ومعناه حلاّني قرطه وشنوفاً فهي تنوس أي تتحرك لكثرتها ".
وقال ابن القيم في ( تحفة الودود – ص223 ): " أي ملأها من الحلي حتى صار ينوس فيها أي يتحرك ويجول ".
ولمّا كان النبّي صلّى الله عليه وسلّم قد ذكر لعائشة أنه كان لها كما كان أبو زرع لأم زرع فدلّ على مشروعية القرط في الأذن للمرأة.
 
قال الشيخ نظام في الفتاوى الهندية ( 5/357 ): " ولا بأس بثقب آذان الأطفال من البنات لأنهم كانوا يفعلون ذلك في زمان رسول الله صلى الله عليه وسلم من غير إنكار ".
 
3- إنّ المرأة محتاجة للزينة لذلك أجيز لها كذلك ، بل قد ذكر الشيخ نظام في ( الفتاوى الهندية ) أنّ سبب إجازته للبنت دون الذكر أنها محتاجة إليه دونه.
 
 
والله تعالى أعلم
9/8/2002