المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
عسى الكرب الذي أمسيت فيه يكون وراءه فرج قريب فيأمن خائف ويفــك عــان ويأتي أهله النائي الغريب
الأقسام
حديث اليوم
عن ميمون بن مهران قال : « لا يكون الرجل تقيا حتى يكون لنفسه أشد محاسبة من الشريك لشريكه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن ‏عمران بن حصين رضي الله عنه ‏ ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أنه قال ‏ :(‏الحياء لا يأتي إلا بخير ). رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما هو رأي الشرع في التصفيق والدبكة ?
تاريخ: 10/2/09
عدد المشاهدات: 3950
رقم الفتوى: 292

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وبعد:

- التصفيق :
التصفيق مذموم – [عند الشافعية ¡ والحنابلة ¡ والمالكية ¡ والقرطبي ¡ والزركشي ¡ والعز بن عبد السلام وغيرهم] .
وحكمه تحديداً الكراهة – [كما صرح الشافعية] .
لأن فيه شائبة من التشبه بالعرب في الجاهلية والتشبه بالنساء .

- الدبكة والرقص :
الرقص مذموم – [عند الشافعية ¡ والمالكية ¡ والحنفية ¡ والحنابلة ¡ وابن عقيل ¡ والعز بن عبد السلام ¡ والمودودي ¡ والدكتور البوطي] .
وحكمه تحديداً : الكراهة – [عند الحنفية ¡ والمالكية ¡ والحنابلة ¡ والقفال من الشافعية] .
قال ابن عقيل رحمه الله : " قد نص القرآن على النهي عن الرقص فقال : { ولا تمش في الأرض مرحاً } . [الإسراء/37] . وذم المختال والرقص أشد المرح والبطر" .
وبعد بيان حكم : التصفيق ¡ والرقص ¡ والدبكة لا بد من النظر في المصلحة والعرف .

والله تعالى أعلم