المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
صيام يوم عرفة مشروع لغير الحاجّ؛ فقد قال النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: (صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ)
الأقسام
حديث اليوم
عن عون بن عبد الله قال : « ما أحسب أحدا تفرغ لعيوب الناس إلا من غفلة غفلها عن نفسه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن يزيد بن كيسان حدثنى أبو حازم عن أبى هريرة عن النبى -صلى الله عليه وسلم- قال « من صلى على جنازة فله قيراط ومن اتبعها حتى توضع فى القبر فقيراطان ». قال قلت يا أبا هريرة وما القيراط قال « مثل أحد ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
العرس الإسلامي
تاريخ: 10/2/09
عدد المشاهدات: 4603
رقم الفتوى: 294

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وبعد :
- يعتبر العرس الإسلامي أحد المظاهر الأساسية التي واكبت الصحوة الإسلامية في بلادنا ¡ ويعتبر معلمًا من معالم هذه الدعوة المباركة ¡ التي بدأت بتوجيه الناس وإرشادهم ودعوتهم إلى دين الله تعالى والرجوع إلى الكتاب والسنة ¡ والتزامهم بحبل الله المتين وكان العرس إحدى هذه المحطات التي عبرت الدعوة الإسلامية من خلاله عن كلمتها وتوجيهاتها إلى الناس بالعودة إلى كتاب الله تعالى ¡ وسنة رسوله ¡ والالتزام بشرع الله المتين ¡ وعدم إظهار المعاصي والفجور والاختلاط الذي كان سائداً في أعراسنا سابقاً .
- فمظاهر الاختلاط بين الرجال والنساء ¡ وإحضار الفرق الموسيقية ¡ وآلات العزف والطرب ¡ والرقص وغيره كان السائد في أعراسنا التقليدية حتى وقت قريب . والذي كان يعبر عن سخافة الموقف الموجود من قِبَل أمتنا , لأن الموقف الطبيعي الذي يجب أن يكون لجيلٍ شرب الذل والهوان والاحتلال , هو مظهر الرجولة والاعتزاز بدين الله تعالى والالتزام بشرع الله العظيم .
- لهذا فإننا نوجه نداءاً حاراً إلى جميع فرق الإنشاد الإسلامية ¡ وإلى القائمين على الأعراس الإسلامية , أن يحافظوا على هذا المعلم المهم في حياتنا بحفاظهم على الثوابت الراسخة التي لا مداهنة أو مهادنة فيها , بخصوص الالتزام بما هو حلال جائز عند الأئمة الأعلام وعدم مخالفة المذاهب الأربعة لقول فلان أو علان , لأننا نسمع في الآونة الأخيرة عن مظاهر غريبة لا تليق بنا كمسلمين ¡ ولا يقبلها شرعنا الحنيف , كإدخال المصورين الرجال إلى النساء وتصويرهن بآلات التصوير أو الفيديو , الذي من الممكن أن يراه الرجال وهو أمر محظور اتفاقاً .
- أو أن يكون مكان العرس الذي يتواجد فيه النساء والعروس مكشوفاً وغير ساتر ¡ بحيث ينظر إليهن الرجال .
- أو أن يتحول العرس إلى حفلات رقص وغناء وتمايل دون أن يكون للموعظة الطيبة التي تحمل الأثر الكبير في قلوب الناس مكان .
- ومظاهر المفرقعات والتبذير الذي لا فائدة من ورائه .
- وما نسمع من خروج الزوجين والعروس في ملابس الزفاف الكاشفة إلى منتزهات ومواقع معينة للتصوير أمام أعين الناس .
- فهذا مما نهى الشرع عنه اتفاقاً ولا يقبل التأويل .
- وفي الختام أيها الإخوة حافظوا على عرسنا الإسلامي ليبقى معلماً من معالم هذه الصحوة المباركة .


والله تعالى أعلى وأعلم