المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
عسى الكرب الذي أمسيت فيه يكون وراءه فرج قريب فيأمن خائف ويفــك عــان ويأتي أهله النائي الغريب
الأقسام
حديث اليوم
عن ميمون بن مهران قال : « لا يكون الرجل تقيا حتى يكون لنفسه أشد محاسبة من الشريك لشريكه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن ‏عمران بن حصين رضي الله عنه ‏ ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أنه قال ‏ :(‏الحياء لا يأتي إلا بخير ). رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم الاختلاط بين الجنسين ؟
تاريخ: 18/7/18
عدد المشاهدات: 2560
رقم الفتوى: 501

ما حكم الاختلاط بين الجنسين ؟
 
الحمدُ  لله ربّ العالمين والصّلاة والسّلام على رسولنا الأمين وعلى آله وأصحابه الطاهرين أجمعين  وبعد:
الأصل بالمسلم أن يتجنب مواطن الإختلاط ما استطاع إلى ذلك سبيلاً نظراً لما قد يترتب على ذلك من مفاسد مبدؤها من النّظر وقد تنتهي إلى ما  أبعد وأشدّ  من ذلك والواقع يشهد على صحة ما نقول ويؤكّده ، وقديماً قيل :

كـل الحوادث مبدؤها من النظر   ...  ومعظم النار من مستصغر الشرر
كم نظرة فتكت في قلب صاحبها  ...   فتك الســهام بلا قوس ولا وتر
والعبــد ما دام ذا عين يقلبها       ...   في أعين الغيد موقوف على الخطر
يسـر مقلته ما ضـر مهجـته       ...   لا مـرحبا بسرور عاد بالضـرر
 
 فإن دعت الحاجة إلى أن تتواجد المسلمة  في  لقاء أو مكان  في رجال ونساء أو كان الأمر مفروضاً عليها كحال المدارس والكليات في بلادنا   ، فلا بدّ من مراعاة الضّوابط التّالية :

1- الالتزام باللباس الشرعي الكامل وتجنب التعطر والأصباغ ونحوه من الزّينة المحرمة  .
2- غض البصر إلا لحاجة.
3- التزام الأدب في الجلوس والكلام وعدم تجاوز قدر الحاجة فيه  .
4-عدم الخلوة بأجنبي مطلقاً .
5.-استئذان الزّوج بذلك أو الوليّ إن لم تكن متزوجة .
 
هذا وإنّنا نؤكّد على ضرورة العمل على  تحقيق مبدأ التعليم المنفصل في المدارس والكليات والمعاهد وخاصة تلك التي تخضع لرقابة الحركة الإسلامية بأقرب وقت ممكن ، ولكن في الوقت الحاضر طالما أنّ هذا الأمل المنشود  ليس متحققاً فلا بدّ من مراعاة ترتيب الجلوس بحيث يكون الطلاب أولاً ثم الطالبات، ثم مراعاة الفصل عند الدخول والخروج وفي جميع المرافق الموجودة في تلك المدارس والكليات بحيث يكون مكان مخصص لكل من الطلاب والطالبات في المقصف والساحات.
 
والله تعالى أعلم
9رمضان1431هـ الموافق19/8/2010م