المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
(قُلْنَ حَاشَ للَّهِ مَاعَلِمْنَا عَلَيْهِ مِنْ سُو‌‌‌‌ءٍ) أفضل من يدافع عنك في غيابك هو أخلاقك الطيبة..
الأقسام
حديث اليوم
قال قثم العابد : « كان يقال : ما قل طعم امرئ قط إلا رق قلبه ، ونديت عيناه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبى أيوب الأنصارى - رضى الله عنه - أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال « من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ما حكم من شك في عدد أشواط الطواف والسعي ؟
تاريخ: 24/8/16
عدد المشاهدات: 1092
رقم الفتوى: 864

الجواب: عدد أشواط الطواف سبعة وكذلك عدد أشواط السعي، فلو اقتصر الساعي على ما دون السبع  في  الطواف أو السعي لم يجزه، وأمّا بخصوص  الشك في عدد ما أتى به الطائف أو الساعي من الأشواط، فإنّه ينظر:
إن كان الشك أثناء الطواف أو السعي وجب عليه أن يأخذ بالأقل وهو المتيقن به  ويبني عليه ويتمّ سبعاً، فلو تردد شخص مثلاً أثناء الطواف هل طاف خمسا أم ستاً أخذ بالأقل وهو الخمس وبنى عليه وأتمّ سبعاً، ولو أخبره شخص عدل في هذه الحالة أنّه طاف ستاً فلا يأخذ بقوله ولا يعوّل عليه  إلاّ إذا بلغ عدد من أخبره التواتر ( عشرة فما فوق )، وأمّا لو حصل الشك بعد الانتهاء من الطواف فلا يؤثر ولا يضر،  وكذلك الأمر بالنسبة إلى السعي  وهذا مذهب الشافعية . انظر: حاشية الدمياطي، 1\577، 560 ).