المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
يقول ابن القيم : ربما تنام وعشرات الدعوات تُرفع لك ، من فقير أعنته أو جائع أطعمته ، أو حزين أسعدته أومكروب نفست عنه ! فلا تستهن بفعل الخير
الأقسام
حديث اليوم
كان بكر بن عبد الله المزني يقول : « إذا أتاك ضيف فلا تنتظر به ما ليس عندك ، وتمنعه ما عندك ، قدم إليه ما حضر ، وانتظر به ما بعد ذلك ما تريد من إكرامه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبى هريرة عن النبى -صلى الله عليه وسلم- قال « من اغتسل ثم أتى الجمعة فصلى ما قدر له ثم أنصت حتى يفرغ من خطبته ثم يصلى معه غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى وفضل ثلاثة أيام ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
هل يجوز دفع الزّكاة لشخص مديون ؟
تاريخ: 4/6/17
عدد المشاهدات: 1642
رقم الفتوى: 918

هل يجوز دفع الزّكاة لشخص مديون ؟

الجواب : يجوز دفع الزّكاة لشخص مدين بشرط ألاّ يملك عقارات كأراض ونحوها من الأملاك التّي لا تدخل تحت باب الحوائج الأصلية ، ويجب على المدين أن يسدّ الدّين بما دفع له من مال زكاة ولا يستعمله لشيء آخر كما نصّ الشّافعية ، ويمكن اجمال شروط دفع الزّكاة للمدين بما يلي :

شروط إعطاء المدين من مال الزكاة:
يشترط لإعطاء المدين من مال الزكاة ما يلي:

1 . ألاّ يكون سبب الدّين  معصية، كالميسر والربا، إلا إذا تحقق صدقُ توبته كما نصّ الشّافعية ومن وافقهم  .
2  . ألاّ يمكنه سداد دينه من كسبه إذا كان مكتسباً، وكذلك إذا أنظره صاحب المال إلى ميسرة فإنّه لا يُعطى من الزّكاة ، وهذا نصّ الشّافعية ومن وافقهم .

3. ألاّ يكون له مالٌ يمكنه السّداد منه؛ سواء أكان المال نقداً أو عقاراً وهذا نصّ الشّافعية ومن وافقهم  .
  .4
أن ينفق هذا المال في سداد غُرمه (دينه)، فلا يجوز أن يصرفه في شيء آخر غير سداد الدّين ، وهذا نصّ الشّافعية ومن وافقهم . 

ملاحظة  هامة :  إذا استغنى الغارمُ قبل سداد ما عليه من ديون، وجب عليه إرجاع تلك الأموال للجنة الزكاة أو لمن أخذها منه فإن لم يستطع ردّها لمن أخذها منه  فإنه يدفعها في مصارف الزكاة ،  ولا يعطى الغارمُ من مال الزكاة إلاّ للعام الذي يحل دينه فيه، ولكن لا يعطى لسداد دين العام التالي  ( انظر : قرارات الهيئة الشّرعية العالمية للزّكاة ) .