المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
أحبّ الأشهر عند الله تعالى هي الأشهر الحُرُم، ومن أفضلِ هذه الأشهر الحُرُم لديه عز وجل شهر ذي الحِجّة، وأفضل أيام هذا الشهر هي العشرة الأولى، والصيام من أفضل الأعمال، التي يتقرب بها المسلم إلى ربه في هذه الأيام العشرة.

الأقسام
حديث اليوم
عن الحسن أنه كان يقول : من أحب الدنيا وسرته ذهب خوف الآخرة من قلبه وما من عبد يزداد علما ويزداد على الدنيا حرصا إلا ازداد إلى الله عز و جل بغضا وازداد من الله بعدا
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن عاصم عن معاذة قالت سألت عائشة فقلت ما بال الحائض تقضى الصوم ولا تقضى الصلاة فقالت أحرورية أنت قلت لست بحرورية ولكنى أسأل. قالت كان يصيبنا ذلك فنؤمر بقضاء الصوم ولا نؤمر بقضاء الصلاة.رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أسعد الله صباحك
لدي سؤال مستعجل وأرجوا أن تجيبوني عليه في أقرب وقت جزاكم الله خيرا
وسؤالي هو ما حكم الشرع في التبني بالمعنى العرفي الدارج اليوم أي بمعنى الرعاية والاحتضان والكفالة والتربية والانفاق مع العلم أن الطفلة التي تم تبنيه أبواها غير مسلمين توفيا في حادث مرور وعمرها 3 اشهر حين تم تبنيهاوهل هناك مانع من تسجيلها على هوية الشخص من أجل المعاملات الرسمية إذا إشترطت الدولة ذلك على أن يعرف الطفل بنسبه من أبيه إذا بلغ سن التمييز؟؟
بارك الله فيكم ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه
تاريخ: 11/2/12
عدد المشاهدات: 1174
رقم السؤال: 10958

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

- المقصود بالتبني أن يتخذ الشخص ولد غيره ولداً له ويجعله كولده الصلبي الحقيقي تماماً حيث ينتسب إليه تماماً كما ينتسب إليه ولده الحقيقي الثابت منه ويتمتع بالحقوق التي يتمتع بها الولد الحقيقي .

- وكان نظام التبني معمولاً به في الجاهلية وكانوا يرتبون عليه الآثار المترتبة على البنوة النسبية الحقيقة .

- وأبطل الإسلام التبني وجميع آثاره حيث قال تعالى : { وما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه وما جعل أزواجكم اللائي تظاهرون منهن أمهاتكم وما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم والله يقول الحق وهو يهدي السبيل } . [ الأحزاب : 4 ] .

- وحفاظاً على الطفل ودينه يجوز للمسلم الذي يريد تربية هذا الطفل ورعايته أن يسجل هذا الطفل في هويته وأن ينسبه لنفسه في الأوراق والوثائق الرسمية التي يفرضها أو يشترطها القانون .

- ويجب أن تبقى هذه النسبة أو هذا ( التبني ) في الأوراق الرسمية فقط ولا يتجاوز ذلك إلى التبني الحقيقي أو إثبات النسب أو إثبات الميراث أو غير ذلك من آثار البنوة الحقيقة فلا يقر ذلك لا في ظل الأسرة ولا في المجتمع عامة .  

 

والله تعالى أعلم