المجلس الإسلامي للإفتاء-الداخل الفلسطيني 48
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
ابحث في بنك الفتاوى
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أحَبُّ الْأَعْمَالِ إِلَى اللهِ -عَزَّ وَجَلَّ- سُرُورٌ تُدْخِلُهُ عَلَى مُسْلِمٍ، تَكْشِفُ عَنْهُ كُرْبَةً، أَوْ تَقْضِي عَنْهُ دَيْنًا، أَوْ تَطْرُدُ عَنْهُ جُوعًا "
الأقسام
حديث اليوم
عن الحسن ، قال : أول ما يوضع في ميزان ابن آدم يوم القيامة نفقته على أهله إذا كانت من حلال
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن أبي موسى- رضي اللّه عنه- أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم قال: «ثلاثة يؤتون أجرهم مرّتّين: رجل من أهل الكتاب آمن بنبيّه، وأدرك النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم فآمن به واتّبعه وصدّقه فله أجران، وعبد مملوك أدّى حقّ اللّه تعالى وحقّ سيّده، فله أجران، ورجل له أمة فغذاها فأحسن غذاءها، ثمّ أدّبها فأحسن أدبها، ثمّ أعتقها وتزوّجها فله أجران». البخاري- الفتح 1 (97)، ومسلم (154) واللفظ له.
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
السلام عليكم
كيف يتم حساب زكاة العامل الذي يوفر من اجره, حيث انه يدخر كل شهر؟
وماذا بالنسبة للاموال التي تذهب من الراتب الى ما يسمى:
1- "ביטוח מנהלים" وما اعرفه انه لا يملكه الانسان فهو يصرف بعد التقاعد فقط وليس كل ما ادخر ولكن بشكل راتب شهري ايضا؟
2- "קרן השתלמות" والتي تصرف بعد 6 سنوات على الاقل (يستطيع ابقائها اكثر ولكنه يستطيع صرفها متى اراد)؟
وشكرا
تاريخ: 26/7/13
عدد المشاهدات: 2248
رقم السؤال: 13473
الجواب


يجب زكاة النقود التي يدخرها المسلم من راتبه الشهري بعد حولان الحول على ما يساوي النّصاب منها وهو ما يعادل قيمة 85 غراما من الذّهب فإذا ملك الشخص قيمة 85 غرام من الذهب وحال عليها الحول ( العام ) وهي بالغة النصاب وجب أن يزكيها ويضم إليها جميع ما اكتسبه أثناء الحول  ، ولا يجب زكاة الراتب الشهري بشكل شهري  باتفاق الفقهاء إلاّ إذا ملك نصاباً حال عليه الحول فيضمه إليه كما سبق ولو كسبه قبل الحول بوقت قصير ، وهذا هو القول المختار في المسألة وهو مذهب الحنفية .
وأمّا بخصوص ما ينزل شهرياً من معاش الموظف فهو بالخيار إمّا أن يزكيه بعد قبضه عمّا مضى من السنين وإمّا أن يضمّه سنوياً للنصاب الذّي يملكه ويزكيه في كلّ سنة وهذا الأفضل والأكمل ، وأمّا ما يوهب له من المشغل فلا يزكيه إلاّ بعد قبضه عن عام واحد فقط .

والله تعالى أعلم

د.مشهور فوّاز