المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْبَرَصِ، وَالْجُنُونِ، وَالْجُذَامِ، وَمِنْ سَيِّئِ الأَسْقَامِ
الأقسام
حديث اليوم
عن حسين بن عبد الله بن عبيد الله بن عباس أنه قال لابن أخيه : « لأن يرى ثوبك على صاحبك أحسن من أن يرى عليك ، ولأن ترى دابتك تحت صاحبك أحسن من أن ترى تحتك »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
(عن أبي هريرة- رضي اللّه عنه- قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: «من دعا إلى هدى، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا. ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا»)[ مسلم (2674) ].
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
استيقظ قبل شروق الشمس بدقائق وكان جنبا ، وعلم أنه إن قام للاغتسال سيخرج وقت صلاة الفجر لا محالة ، فأكمل نومه وحينما استيقظ مرة أخرى اغتسل وصلى الفجر قضاءا ، فهل عليه أثم
تاريخ: 28/4/20
عدد المشاهدات: 103
رقم السؤال: 32512

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

من استيقظ قبل طلوع الشّمس بوقت يسير وهو جنب وعلم أنه إن اغتسل طلعت الشّمس  فإنه يغتسل ثمّ يصلّي الفجر  ولو أدى ذلك إلى خروج الوقت وهذا قول  جمهور أهل العلم .