المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
صيام يوم عرفة مشروع لغير الحاجّ؛ فقد قال النبيّ -عليه الصلاة والسلام-: (صِيَامُ يَومِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ علَى اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتي بَعْدَهُ)
الأقسام
حديث اليوم
عن كعب رضي الله عنه قال : « اتقوا النميمة ؛ فإن صاحبها لا يستريح من عذاب القبر »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن معبد بن كعب بن مالك عن أبى قتادة بن ربعى أنه كان يحدث أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- مر عليه بجنازة فقال « مستريح ومستراح منه ». قالوا يا رسول الله ما المستريح والمستراح منه. فقال « العبد المؤمن يستريح من نصب الدنيا والعبد الفاجر يستريح منه العباد والبلاد والشجر والدواب ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
السلام عليكم.
في بعض الاحيان لا يسمح لي المسؤل علي في العمل ان لا اذهب لاصلي صلاه الجمعه ..لضغط الشغل...انا اشتغل في سوبر عند يهود.ولان عندهم فتره اعياد..وفي هذه الفتر لا يسمح لي بالذهاب لاصلي الجمعه..لكن في الغالب اصلي الجمعه دائما...
فهل يجوز هذا؟
تاريخ: 15/9/09
عدد المشاهدات: 1293
رقم السؤال: 5930

 

بسم الله الرحمن الرحيم
الخوف من الفصل من مكان العمل بسبب صلاة الجمعة
 
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :
- قال تعالى: { يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون } . [ الجمعة : 9 ] .
- وقال صلى الله عليه وسلم : ( على كل محتلم رواح إلى الجمعة ) . [أخرجه أبو داود والنسائي وإسناده صحيح] .
- واتفق الفقهاء على وجوب السعي لأداء صلاة الجمعة ، وترك البيع والشراء وسائر الأعمال الدنيوية ، إلا إذا شغل المكلف أو منع بعذر قاهر كمرض وسفر .
- وقالوا أيضاً بحرمة البيع والشراء وسائر المعاملات وقت خطبة وصلاة الجمعة .
- ويوم الجمعة خاص بالمسلمين وفيه من الخير ما فيه .
- قال صلى الله عليه وسلم : ( خير يوم طلعت عليه الشمس يوم الجمعة , فيه خلق آدم ، وفيه أهبط من الجنة وفيه تيب عليه ، وفيه مات ، وفيه تقوم الساعة ، وما من دابة إلا وهي مصيخة(أي مصغية) يوم الجمعة من حين تصبح حتى تطلع الشمس شفقاً من الساعة , إلا الجن والإنس ، وفيه ساعة لا يوافقها عبد مسلم وهو يصلي يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه ) . [أخرجه مالك والنسائي والترمذي وأبو داود وإسناده صحيح] .
وقال صلى الله عليه وسلم : ( إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة . فيه خلق آدم ، وفيه قبض ، وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا علي من الصلاة فيه فإن صلاتكم معروضة علي ) . [أخرجه أبو داود والنسائي وإسناده صحيح] .
- فحذار أيها المسلم أن تترك صلاة الجمعة ، أو أن يشغلك عنها عمل , والرزاق هو الله تعالى ومن ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه .
- قال صلى الله عليه وسلم : ( لينتهين أقوام عن ودعهم الجمعات أو ليختمن الله على قلوبهم ثم ليكونن من الغافلين ) . [أخرجه مسلم والنسائي] .
- وقال صلى الله عليه وسلم : ( من ترك ثلاث جمع تهاوناً طبع على قلبه ) . [أخرجه أحمد وأبو داود والترمذي والنسائي وهو حديث صحيح] .
- فترك صلاة جمعة واحدة كبيرة ، فإذا بلغ ثلاث جمع طبع الله على قلبه فلا يصل إليه شيء من الخير .
 
والله تعالى أعلى وأعلم