المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
  إن مِن أعظم الذنوب بعد الشرك بالله : قتل مسلم بغير حق، قال تعالى : (وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً)
الأقسام
حديث اليوم
قال الصلت بن حكيم : سمعت أبا جعفر المخولي ، يقول : « القلب الجائع قريب من الله جل وعز ، بعيد من الشيطان ، قريب من الخير ، بعيد من الشر ، قريب من الحسنات ، بعيد من السيئات ، قريب من الألفة ، بعيد من الآفة » ، قلت : ما قريب من الألفة بعيد من الآفة ؟ قال : « إذا مر بمجالس الذكر ألف أهلها فجلس إليهم ، وإذا مر بمجالس السوء ، - وهي الآفة - هرب منها »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن ابن عبّاس- رضي اللّه عنهما- قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: «يد اللّه مع الجماعة». الترمذي (2166)، وقال: هذا حديث حسن غريب، وقال محقق جامع الأصول (6/ 564): حسن بشواهده.
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
كنت اتحدث وزوجي عن الاطفال وان يوما ما سيرزقنا الله سبحانه وتعالى وذلك لانه زوجي لا يوجد لديه حيوانات منويه واملنا هو طفل الانابيب ولكننا نامل من الله ان يمن علينا بالحمل الطبيعي واثناء الحديث قلت لزوجي شو رايك ننذر نذر ؟حكالي ماهو ؟حكيتله انه لما احمل طبيعي نذبح جدي ونوزعه عالمساكين حكالي موافق وانا حكيت يارب احنا نوينا انه اذا حملت طبيعي نذبح جدي ونوزعه عالفقراء
اليوم التاني كان عندي احساس انه نذرنا في شيء غلط ففتحت عالنت اقرا عنه واكتشفت انه النذر بهالاسلوب منهي عنه
هلا سؤالي شو نعمل ؟وشو الحكم اللي علينا؟ شاكره جدا لكم
تاريخ: 20/7/10
عدد المشاهدات: 1096
رقم السؤال: 7867

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وبعد:

 

 

ابتداء نسأل الله عز وجل أن تحملي حملا طبيعيا. وبالنسبة للنذر فهو مكروه ابتداء. وفي حال وقوعه فيجب الوفاء به.

 

والله تعالى أعلم