المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
  إن مِن أعظم الذنوب بعد الشرك بالله : قتل مسلم بغير حق، قال تعالى : (وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً)
الأقسام
حديث اليوم
كان عمار بن ياسر ، يقول : « كفى بالموت واعظا ، وكفى باليقين غنى ، وكفى بالعبادة شغلا »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن زيد بن أرقم قال لا أقول لكم إلا كما كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول كان يقول « اللهم إنى أعوذ بك من العجز والكسل والجبن والبخل والهرم وعذاب القبر اللهم آت نفسى تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها اللهم إنى أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعوة لا يستجاب لها ».واه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بداية اوجه الشكر الجزيل للعاملين على هذا الموقع واسال الله ان يبارك فيهم
بعد ما انتشرت ظاهرة تعلم المرأة في الجامعات المختلطة ونوم الفتيات خارج بيت اهلها او ربما زوجها .
ما هو الحكم الشرعي في تعلم المرأة وما هي الضوابط الشرعية لهذا الفعل وهل هذا الضوابط متوفرة في زماننا .؟
مع العلم ان هناك كثير من المخالفات الشرعية تحدث في الجامعات من اختلاط وفتنه وحتى قد تصل الى حد الوقع بالزنا والعياذ بالله .
ومن الفتن التي تسبب بها تعلم المرأة انها تتاخر في الزواج وتؤخر الشباب ايضا . فكثير من الشباب من يطلب فتاة للزواج فيرد عليه انها تريد الدراسة ولا تريد الارتباط الان .
اتمنى ان يكون تفصيل دقيق في المسالة وبارك الله فيكم وجزاكم الله كل خير .
تاريخ: 2/3/11
عدد المشاهدات: 1135
رقم السؤال: 9403

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسولنا الأمين وعلى آله الطاهرين وبعد:

طلب العلم للمرأة مستحب خصوصا في المجالات التي يحسن أن تقوم بها المرأة كطبيبة نسائية، مستشارة تربوية للبنات، عاملة اجتماعية أخصائية نفسية للنساء، تصوير أشعة ونحو ذلك ...والمرأة كما قيل نصف المجتمع فهي الولود الودود المربية والسكن لذا لا بد من تعلمها حتى ينشأ البيت المسلم على دعامة قوية.. ويجب على المرأة المسلمة أن تقدم مصلحة بيتها على عملها، فإن تعارضت مصلحة البيت مع العمل تترك العمل وتراعي بيتها؛ لأن المرأة غير مكلفة بالنفقة، والزوج هو المكلف بذلك... وكثير هن النساء الفضليات اللتي يجمعن بين العمل وحسن التربية.

ويجب على المرأة التي تتعلم أن تراعي الضوابط الشرعية، ومنها:

1- الخروج بالجلباب الشرعي واللباس الشرعي غير متعطرة ولا متبرجة ولا متكسرة.

2- وجود فتاة ثقة معها أو عصبة من الأخوات الثقات المتدينات.

3- عدم الاختلاط بالأجانب إلا إذا وجدت ضرورة أو حاجة ملحة...

والتعليم ليس سببا لتأخير الزواج فيمكن للمرأة أن تتزوج وفي نفس الوقت تلتحق في الجامعة أو الكلية. وكثير من الأخوات يفعلن ذلك وهو أحصن لهن وأطهر.

والله تعالى أعلم