المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
إذا أراد الله بعبد خيرا جعله معترفا بذنبه, ممسكا عن ذنب غيره, جوّادا بما عنده, زاهدا فيما عند غيره, محتملا لأذى غيره, وان أريد به شر عكس ذلك عليه
الأقسام
حديث اليوم
قال لقمان عليه السلام لابنه : ( يا بني من ساء خلقه عذب نفسه ومن كذب ذهب جماله )
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن ابن عباس عن النبى -صلى الله عليه وسلم- أنه قال « نصرت بالصبا وأهلكت عاد بالدبور ».رواه مسلم __________ معانى بعض الكلمات : الدبور : الريح الغربية الصبا : الريح الشرقية
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ا ◄ 
آخر الأسئلة   ترتيب
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله, اما بعد فإني اريد ان احدئكم بداء اريد له دواء.. انا شاب عمري 20 سنه ونصف.. منّ الله علي ان هداني الصراط المستقيم واني وبنعمة من الله اصلي واصوم واحفظ ما تيسر من القرآن.. وقد من الله علي اتقان احكام تلاوة حفص عن عاصم وبمستوى جيد جدًا وقد من الله علي ايضا ان جعل في حنجرتي اصوات كثيره جميله والحمد لله.. المشكله اني أرى نفسي مؤهلا للإمامه إلا اني اتخلف عن ذلك عند تأخر الامام او غيابه وذلك بسبب اني املك هذه الاصوات فاخاف ان اتغنى بها فيحمدني عليها الناس فأشعر بالمرائاه والعياذ بالله.. ومع ان الرسول عليه الصلاة والسلام قال.. ما منا من لم يتغن بالقران.. وقال عليه الصلاة والسلام زينوا اصواتكم بالقران.. وكثير عن تحسين الصوت إلا انني اخاف من ما يحول بقلبي.. وكذلك في كثير من افعال الخير التي ارى ان الناس سيحمدونني بعدها فاتخلف عنها.. العياذ بالله من المرائاه .. لكن ما هو الدواء لهذا الداء .. وبارك الله فيكم وجزاكم الله كل خير..