المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
يقول ابن القيم : ربما تنام وعشرات الدعوات تُرفع لك ، من فقير أعنته أو جائع أطعمته ، أو حزين أسعدته أومكروب نفست عنه ! فلا تستهن بفعل الخير
الأقسام
حديث اليوم
عن هزيل بن شرحبيل رحمه الله قال : قال موسى عليه الصلاة و السلام : رب أي عبادك خير عملا ؟ قال : من لا يكذب لسانه ولا يفجر قلبه ولا يزني فرجه
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن شريك بن أبى نمر عن أنس بن مالك أن رجلا دخل المسجد يوم جمعة من باب كان نحو دار القضاء ورسول الله -صلى الله عليه وسلم- قائم يخطب فاستقبل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قائما ثم قال يا رسول الله هلكت الأموال وانقطعت السبل فادع الله يغثنا. قال فرفع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يديه ثم قال « اللهم أغثنا اللهم أغثنا اللهم أغثنا ». قال أنس ولا والله ما نرى فى السماء من سحاب ولا قزعة وما بيننا وبين سلع من بيت ولا دار - قال - فطلعت من ورائه سحابة مثل الترس فلما توسطت السماء انتشرت ثم أمطرت - قال - فلا والله ما رأينا الشمس سبتا - قال - ثم دخل رجل من ذلك الباب فى الجمعة المقبلة ورسول الله -صلى الله عليه وسلم- قائم يخطب فاستقبله قائما فقال يا رسول الله هلكت الأموال وانقطعت السبل فادع الله يمسكها عنا - قال - فرفع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يديه ثم قال « اللهم حولنا ولا علينا اللهم على الآكام والظراب وبطون الأودية ومنابت الشجر ». فانقلعت وخرجنا نمشى فى الشمس. قال شريك فسألت أنس بن مالك أهو الرجل الأول قال لا أدرى.رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ا ◄ 
آخر الأسئلة   ترتيب
أنا فتاة مسلمة أواجه مشكلة صعبة منذ مدة وقد أثرت هذه المشكلة على حياتي في نواح عديدة مشكلتي هي كالآتي: هناك فتاة منتسبة إلى عائلة ملتزمة بشكل عام،وهي مشتركة في النشاطات الإسلامية التي نقيمها في بلادنا بلاد الداخل هذه الفتاة قد باتت (حقيقة) مصدر إزعاج للآخرين وباتت الأخوة في الله مجرد كلمة لا أشعر بجزء بسيط منها وأنا منخرطة معها على عكس ما أشعره مع الاخريات!! باختصار هذه الفتاة جرحت أغلب الفتيات إن لم تكن قد جرحتنا كلنا بما تفعله من:ضرب(وأحيانا على الوجه!!)قرص وما شابه.. جرح بالكلمات مثل:إهانة امام الأخريات وتعريض الفتاة للسخرية أمام الأخريات وقد يصل الأمر إلى درجة البكاء من قبل الفتاة المجروحة!! الأمر قاسي وآمل أن تتفهموا..إن أمرنا بالمعروف فسنهان بشكل أكبر من البداية فنفضل الصمت أحيانا.. فتوجهنا إلى المسؤولة والمسؤولة أخبرت أمها ولكن أيضا لم يفلح توجهنا إليها شخصيا ولكن مشكلتها أنها لا تعترف بالخطأ وتتهم الغير أنا شخصيا أريد حل فلا أستطيع أن أستمر هكذا إلى الأبد فأسأل الله أن ييسر لي حلا شرعيا على أيديكم على ما يجب على فعله مفارقتها أم ماذا؟؟