المجلس الإسلامي للإفتاء-بيت المقدس
الرئيسية
بنك الفتاوى
الأسئلة والأجوبة
سؤال جديد
من نحن
اتصل بنا
إن مشقة الطاعة تذهب ويبقى ثوابها.. وإن لذة المعاصي تذهب ويبقى عقابها..  كُن مع الله ولا تُبالي.. ومُدّ يديك إليه في ظُلُمات اللّيالي
الأقسام
حديث اليوم
قال عبد الرحمن بن زيد : « أول ما يعمل فيه العبد المؤمن بطنه ، فإن استقام له بطنه استقام له دينه ، وأن لم يستقم له بطنه لم يستقم له دينه »
فتوى اليوم
حكمة اليوم
عن ابن عمر - رضى الله عنهما - أن رجالا من أصحاب النبى -صلى الله عليه وسلم- أروا ليلة القدر فى المنام فى السبع الأواخر فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- « أرى رؤياكم قد تواطأت فى السبع الأواخر فمن كان متحريها فليتحرها فى السبع الأواخر ».رواه مسلم
حكمة اليوم
فيسبوك
تويتر
ا ◄ 
آخر الأسئلة   ترتيب
السلام علييكم ورحمة الله انا صحفيه توجهت لي قضيه غايه في الاهميه فتاه تبلغ الان 34 سنه جامعيه ومتدينه وخلوقه جدا حملت مسوولية البيت والعائله على كاهلها سنين عديده مع والدها ولللاسف والدها تعود على انها هي من يتحمل مسوولية البيت فمنع عنها الزواج الى الان .كل من يتقدم لها يرفضه دون اي سبب وللانها انسانه تخاف الله وتخاف من ان يجلدها الناس بالسنتهم لم تستطع ان تدافع عن حقها بالرغم من انها مستقله ماديا وتعمل موظفه وتصرف على عائلتها ومستقله علميا ايضا .والان جاءها من يرضاه دينا وخلقا شاب مهندس متدين يريدها في الحلال ووالدها ما زال يمنع عنها الحلال وهي تريد ان تعصم نفسها فارادت ات تكتب الكتاب وتتزوج ولا يوجد ولي غير والدها الرافض هي تريد ان تفرض حقها الشرعي عليه ليرضى بعد وقوع العقد الشرعي فماذا تفعل؟هي تخاف ان يكون عقدها باطل فهل هناك مخرج شرعي يعطيها ان تزوج نفسسها طالما كانت بالغه ناضجه ومستقله ماديا اتمنى ان تكتبوا لي اي دلائل تساعدني في الاستناد عليها وبارك الله لنا بكم يا رب .
أنا شاب مسلم و الحمد لله لم أرتكب أبدا معصية من الكباشر و الحمد لله و لكن عندي مشكلة وهي أنني تعودت على الإستمناء منذ سنوات ولكن الهدف من هذا هو القضاء على الشهوة فقط . أقوم بهذا مرة واحدة في الأسبوع و النتيجة جد ايجابية ولكن لا أستطيع الإستمناء بدون مساعدة الأفلام الجنسيةالتي تساعدني على الإثارة والقذف و بعدها أحس براحة كبيرة و براحة نفس مما يمكنني من التصدي للكاسيات العاريات في الشوارع و كذالك تساعدني هاذه العملية في غظ البصر ، علما أن هاته الأفلام لا تؤثر في أبدا و الحمد لله و لا تثير لدي الرغبة في الزنا و لا حتى الرغبة في التقرب من البنات . وبعد كل عملية استمناء أغتسل في مدة لا تتعدي 24سا و أصلي صلاتي و أقضي ما فاتني ، فحاولت التخلص من هاذه العادة مراراوتكرارا بالتخلي عنها لمددة معينةلكنني لم أستطع المقاومة و كدت أقترب من الزنا بمجرد اقتاربي من البنات مثلا فأفقد السيطرة نسبيا .فلقد أصبحة هاذه العادة بمثابة ريجيم و نظام جماية أحمي به نفسي من الكبائر يتبع في رسالة ثانية ...
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم أنا أخوكم من تونس لي سؤالين متعلقين بصلاة الظهر وصلاة الجمعة اما السؤال الاول فهو: نحن في قريتنا الصغيرة نصلي صلاة الظهر جماعة في المسجد قبل آذان صلاة العصر بحوالي 20 او 15 دقيقة فهل يجوز هذا ؟ مع العلم ان الأمر مفروض من السلطات المشرفة كما انه لا يوجد مسجد قريب يصلي صلاة الظهر في وقتها الضروري عند الزوال. اما السؤال الثاني: يتعلق بصلاة الجمعة التي تبدا فيها الخطبة قبل آذان صلاة العصر بحوالي 40 أو 30 دقيقة وهو كذلك امر مفروض من السلطات المشرفة كما انه لا يوجد مسجد قريب يصلي صلاة الجمعة في وقتها الضروري عند الزوال، بحيث تقام الصلاة ( صلاة الجمعة ) قبل آذان صلاة العصر بحوالي 5 أو 7 دق. ماذا علي فعله في ظل هذه الظروف هل أصلي جماعة أو أصلي لوحدي أم ماذا علي فعله؟؟؟ ارجو من فضيلتكم اجابتي في اقرب وقت ممكن لأنني انا وكثير من اخواني المصلين في حيرة من امرنا وتقبلوا جزيل الشكر سلفا. العنوان الإلكتروني: abbassi.younes@yahoo.fr islamyusuf80@yahoo.fr